الأخبار

مركبات هجينة صديقة للبيئة

ترجمة لرؤى القيادة وتطلعاتها البيئية وحرصها على توفير أجواء آمنة مستقرة وسعيدة للسياح وزوار المرافق العامة في إمارة عجمان أطلقت إدارة الزراعة والحدائق العامة بدائرة البلدية والتخطيط بعجمان مبادرة حماية ومراقبة المرافق العامة بالإمارة بتوفير مركبات هجينة صديقة للبيئة ترشد وتراقب وتثقف زوار المواقع السياحية والمرافق العامة بالإمارة.

 

وذكر أحمد سيف المهيري مدير إدارة الزراعة والحدائق العامة أن هذه المبادرة جاءت تحقيقا للهدف الاستراتيجي الزراعي المعتمد من قبل مجلس السعادة والإيجابية بالدائرة الخاص بتوفير الطاقة النظيفة المتجددة في المرافق العامة  لتحقيق التنمية المستدامة مؤكدا أنها تأتي أيضا بتوجيهات الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان وبمتابعة من عبد الرحمن محمد النعيمي المدير العام     جهزت إدارة الزراعة والحدائق العامة  بقطاع الصحة العامة والبيئة  مركبات هجينة صديقة للبيئة تعمل بالكهرباء والطاقة البديلة المتجددة  للرقابة على المرافق العامة وتوفير متطلبات واحتياجات السياح والزوار وإرشادهم من رواد الشواطئ والممشى الرياضي في المارينا ومنطقة الصفيا   والمرافق العامة على مدار الساعة متواجدة يوميا في مناطق هامة تم تحديدها بحسب حركة زوارها وكثافة الإقبال عليها على مدار الأسبوع.

 

وأكد المهيري بأن توفير هذه المركبات الهجينة والصديقة للبيئة يأتي ترجمة لتوجيهات القيادة بالتوجه نحو الاقتصاد الأخضر وتنفيذا للخطة الاستراتيجية لحكومة عجمان 2021 وتوجيهاتها بمراقبة المرافق وحماية البيئة وتخفيض الانبعاث الكربوني من المركبات التي تعمل بمشتقات البترول المختلفة لتحقيق الاستدامة في تلك المرافق وحماية الممتلكات ومتابعة المستجدات في تلك المواقع خلال تنزه العابرين إليها من مختلف الجنسيات.

 

وأبان المهيري أنه تم تجريب المركبات وتدريب فريق عمل مؤهل من السائقين المواطنين لقياداتها والتجوال بها وفق برنامج مناوبات يومية بينهم للمتابعة لتلك المواقع على مدار الساعة وتحقيق الأهداف من توفيرها لإسعاد الجمهور وتوفير الحياة المريحة الهنيئة لهم في ربوع الإمارة ومرافقها العامة.

 

تعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *